أخر الأخبار

فنجان قهوة

17-05-2018 10:40 AM
عدد القراء : 129
الشاهد -
اسعد الله صباحك دولة الرئيس ونحن نحتسي معك فنجان قهوتنا لهذا الصباح بعد ان امضينا عطلة نهاية اسبوع ممتعة واستقبلنا عيد العمال بوجوه مبتسمة بشوشة وجيوب خالية بعد ان استنفذت العطلة كل رواتبنا ومدخراتنا لنهاية الشهر. دولة الرئيس بعد عيد العمال استقبلنا اليوم العالمي لحرية الصحافة وبهذه المناسبة نطلب من دولتكم ان يتسع صدركم لما سوف نقوله او نعبر عنه طالما اننا في هذه الايام نملك حرية التعبير ومتاح لنا ان نفرغ ما بداخلنا من هموم وشجون. دولة الرئيس نعرف انكم اول من يستلم تقارير هيئة مكافحة الفساد وديوان المحاسبة وتطلعون على الكم الهائل من قضايا الفساد والتجاوزات التي ترد فيها ولا حاجة لنا لنذكركم بهذه القضايا والبنود التي تضمنتها ونصت عليها بندا بندا لانكم تعرفونها تماما وهذه العلة مزمنة انتقلت ورحلت مع كل التقارير ولسنوات. دولة الرئيس لن يصلح العطار ما افسد الدهر ونحن نعرف ان دولتكم ماضون في الاصلاح لكنكم وعلى رأي عامة الناس (تنفخون في قرية مخزوقة) لان الفساد مزمن والقضايا ترحل وامكانية الحل غير واردة عند البعض بل ان التعنت في المضي بها يسير دون ان يجد من يتصدى له بل زادت الامور تفاقما وعلى عينك يا رئيس. دولة الرئيس سمعنا ان وزراءكم ومسؤوليكم غير راضين عن ما نشر من قضايا واعتبروه تشويها لسمعة البعض وكشفا للحقائق وقالوا انه يمكن ان يضر بسمعة البلد وهذا جائز ولكن يبرز هنا سؤال اين كان البعض من سمعة البلد عندما ارتكبوا المخالفات واحدثوا هذه التجاوزات واوصلونا الى ما نحن فيه من ديون وعجز في الموازنة وارتفاع في الاسعار وكله تحمله المواطن وهم ماضون في التعدي على مقدرات البلد دون احساس بالمسؤولية وعندما تطالهم المسألة يتذكرون سمعة البلد وان الحقيقة تشوهها. دولة الرئيس ما نحتاجه هو الجدية في متابعة هذه القضايا وتصويب الاوضاع وعدم ترحيل المشاكل من سنة لاخرى لانها تزيد وتستفحل ويصبح من الصعب حلها او التغلب عليها. دولة الرئيس نتمنى ان يصلك صوتنا وتسمع ما يقوله المواطن لان الثقة بكم كبيرة ومهما طالت المدة لا بد من ان الحل قادم ودمتم دولة الرئيس.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :