أخر الأخبار
الصفحة الرئيسية شايفك الاف العمال (في 26 الجاري) يتوقفون عن العمل

الاف العمال (في 26 الجاري) يتوقفون عن العمل

08-03-2018 10:45 AM
عدد القراء : 223
الشاهد -

لعدم منحهم حقوقهم وتعنت ادارة الشركة

   الشاهد-ربى العطار 

تنوي النقابة العامة للعاملين بالخدمات العامة والمهن الحرة التوقف عن العمل في السادس والعشرين من الشهر الحالي في كافة مواقع المطاعم المملوكة لشركة محلية والتي يعمل فيها نحو 1000 موظف وموظفة وذلك بعد تجاهل الشركة لمطالب العاملين ورفض الجلوس معهم.

رئيس النقابة

الشاهد بدورها تابعت الامر مع رئيس النقابة خالد ابو مرجوب والذي بدوره قام بسرد كافة تفاصيل الخلاف والاسباب التي ادت الى نية الموظفين الاعتصام وقال ابو مرجوب ان الخلاف مع الشركة المالكة للمطاعم وصل الى طريق مسدود رغم تدخل وسطاء واهمهم وزير العمل لكن الشركة متعنتة وترفض الاستجابة لمطالب الموظفين وقال ابو مرجوب ان اكثر من اجتماع قد تم مع ادارة الشركة برعاية مندوب التوثيق في وزارة العمل ايمان الرشدان الا ان الشركة لم تلتزم رغم ان مالكها هو رئيس جمعية المطاعم السياحية. وكان هناك اتفاقية ما بين النقابة والجمعية منذ عام 2010 وحتى عام 2017 لتحسين ظروف العاملين في القطاع، وقد جرى توقيع ثلاث اتفاقيات موثقة لدى وزارة العمل لكن رئيس الجمعية وعندما جاءت الامور الى مطاعمه يرفض الالتزام ويتجاهل مطالب العمال رغم تدخلات وزارة العمل برعاية الوزير شخصيا الا انه تم تجاهل المطالب والتي هي عبارة عن مطالب قانونية تتم من خلال تنفيذ القانون وتحسين ظروف العمل ومنح العاملين مكاسب جديدة. واضاف ابو مرجوب اننا كنقابة لسنا ضد الاستثمار في البلد ونسعى الى جذبه وتوفير الظروف الصحية والقانونية السليمة له لكننا في الوقت نفسه لا نريد ان نظلم عمالنا وموظفينا ونتجاهل حقوقهم ونهضمها. وطالب ابو مرجوب وزارة العمل بضرورة التدخل لاحقاق الحق وايجاد صيغة مشتركة بين ادارة الشركة والعمال دون ان يكون هناك ظلم بحق احد. 




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :