أخر الأخبار
الصفحة الرئيسية شايفك النائب العرموطي : الحكومة غير قادرة على ادارة...

النائب العرموطي : الحكومة غير قادرة على ادارة الدولة وعليها ان تغادر يا جلالة الملك

13-01-2020 04:28 PM
الشاهد - محرر الشؤون البرلمانية

قال النائب صالح العرموطي أن الحكومة فشلت فشل ذريع بقيادة مؤسسات الدولة ، وقهرت الشباب والرجال والنساء فلو كنت مكانها لرحلت لأن التاريخ لن يرحم .

وتوجه العرموطي لوزيرة الطاقة قائلا بأنها تعطي أرقام مضللة ، وأضاف أن الاراضي والبيوت وغيرها للوزراء من أين اتت ؟ ومن أين لكم هذا .

وفي تعبير ناري قال العرموطي « جوعتوا المواطن الأردني اتقوا الله » .

وبين أن هناك استقواء على الحركة الإسلامية من خلال إغلاق جريدة السبيل ومنع اليرموك من ممارسة عملها قائلا ارحمونا !

ونوه أن هناك أكاديميات تؤسس وديوان الخدمة المدنية لديه العديد من الشباب الذين ينتظرون.على الدور .

وطالب بدمج التلفزيون الأردني مع تلفزيون المملكة وإعطاء الاعلام دوره الكامل ، قائلا أنه لن نختار الحكومات بل الشعب اذا خيرنا بين الحكومة واتفاقية الغاز الذي قال أنها باطلة

وخاطب العرموطي جلالة الملك قائلا ً « جلالتك اللي مش قد موقعه يتركه » ، حيث قال في ختام كلمته عند قدوم وزير الداخلية للمجلس بعد أن خرج الأخير لبضعة دقائق أثناء كلمة العرموطي « طلع مالانه ما عجبه الحكي ».

وقال : اخاطب الملك فاقول الحكومة غير قادرة على ادارة الدولة وعليها ان تغادر

وتابع:

كان يتوجب على الحكومة طلب رفع الحصانة عن وزراء حاليين ووزراء سابقين ومسؤولين امنيين بدل طلب رفعها عن نواب فالحكومة تستعدي مجلس النواب من خلال اصرارها على اتفاقية الغاز
وقدمت للحكومة كافة الاسباب التي تمكنها من الغاء اتفاقية الغاز دون اي كلفة واذا خيرنا بين حل مجلس النواب والغاء اتفاقية الغاز سنختار خيار الشعب ولن نجامل الحكومات ونلغي الاتفاقية.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :