أخر الأخبار
الصفحة الرئيسية منوعات راصد يوصي باستحداث اطر تشريعية لتنظيم الحكومة...

راصد يوصي باستحداث اطر تشريعية لتنظيم الحكومة الالكترونية

14-03-2018 12:23 PM
عدد القراء : 240
الشاهد -

خلال اطلاق تقريره الثالث لتقييم المواقع الالكترونية الحكومية

الموقع الالكترونية للرئاسة والخارجية لا يوفران اللغة الانجليزية

يجب محاسبة منتحلين اسماء الجهات الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي

الشاهد - ربى العطار

 كشف راصد خلال اطلاقه لتقريره حول تقييم المواقع الالكترونية الحكومية والرسمية الذي يمثل تقييم 48 موقعا الكترونيا لغاية شباط 2018، ان موقع وزارة الخارجية ورئاسة الوزراء لا يوفران خدمة اللغة الانجليزية، رغم ان هاتين الوزارتين لهما خصوصية ويتابعهما اشخاص من خارج الاردن، واوصى راصد بضرورة الاهتمام بهذه النقطة وعدم اهمالها لتحسين الاداء والخدمة. كما اوصى المركز بضرورة متابعة صفحات التواصل الاجتماعي وتطبيقات الهواتف غير الرسمية والتي تحمل اسماء جهات رسمية ووزارات وملاحقة المسيئين لهذه الجهات ومحاسبتهم. كما اوصى بضرورة ايجاد اطر تشريعية وتنظيمية واضحة تحكم عمل شركات القطاع الخاص في الحكومة الالكترونية، وضرورة توضيح مسؤليات كل جهة من الجهات الحكومية ذات العلاقة بالحكومة الالكترونية. وتبين من خلال تتبع الجهة التي صممت المواقع الخاصة بالمؤسسات ان 58% من المواقع الحكومية والرسمية تم تصميمها وتطويرها من قبل شركات تابعة للقطاع الخاص. وبين التقرير ارتفاعا في مستوى الشفافية وتوفير المعلومات عبر المواقع لالكترونية الحكومية والرسمية، حيث ارتفعت نسبة الجهات التي توفر التشريعات المتعلقة بها من 88% في العام 2017 الى 94% في العام 2018. اضافة لارتفاع نسبة توفير طلب الحصول على المعلومة من 28% عام 2017 الى 69% في 2018. وفي سؤال وجهته الشاهد عن افضل موقع الكتروني حكومي واي موقع هو الاسوأ؟ اكد مدير مركز راصد الدكتور عامر بني عامر، ومدير برنامج راصد الحكومي راغب شريم انه من الصعب تسمية اسماء معينة سواء للافضل او الاسوء فهناك عدة محاور يتم التقييم على اساسها، كما اشاروا ان هذه النتائج اولية وهناك فرصة للتعديل.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :