أخر الأخبار
الصفحة الرئيسية شايفك تسريح مئات الاردنيات والنقابة تطالب بحقوقهن

تسريح مئات الاردنيات والنقابة تطالب بحقوقهن

07-03-2018 01:03 PM
عدد القراء : 292
الشاهد -

 

الشاهد-ربى العطار 

 قام احد المصانع التي تعمل في تصنيع الالبسة الداخلية في مدينة الحسن الصناعية بتسريح 340 فتاة اردنية من العمل بعد ان امضين 15 عاما في المصنع وبتن يتقاضين رواتب تصل الى 230 دينار وضمانا وتأمينا صحيا ويأتي ذلك بعد ان قررت ادارة المصنع اغلاق ابوابه جراء ارتفاع كلف الانتاج وعدم و جود طلبيات للخارج، وارتفاع التكلفة وزيادة الضرائب حيث قررت الادارة نقل المصنع الى خارج الاردن كما اكد رئيس نقابة العاملين في الغزل والنسيج فتح الله العمراني.

ادارة المصنع

ادارة المصنع خاطبت وزارة العمل قبل البدء باجراءات التصفية، والوزارة شكلت لجنة لتقدير التعويض للعاملات التي تزيد خدمتهن عن الاربع سنوات ولم تتخذ اي اجراء آخر للحيلولة دون تصفية المصنع الذي يعمل بالاردن منذ 22 عاما ويعتمد بشكل رئيسي على العمالة المحلية، لكن تعثر المصنع وارتفاع كلف الانتاج دفع الادارة التي تملك مصانع عديدة في جمهورية مصر العربية الى نقله وتصفية اعماله.

العاملات

العاملات اكدن في شكوى الى وزارة العمل ان معظمهن تجاوز الخمسين من عمره وان المصانع الاخرى ترفض تقبلهن واحتساب سنوات الخبرة لهن واكثرهن حصلن قروض من البنوك واصبحن مطالبات بالسداد بشكل شهري داعيات وزارة العمل الى التدخل وايجاد فرص عمل لهن في مصانع اخرى بنفس الامتيازات، خصوصا ان بعضهم لم يبق الا سنوات قليلة لوصولهن لسن التقاعد المبكر.

النقابة

نقيب العاملين في الغزل والنسيج والالبسة فتح الله العمراني اكد للشاهد ان النقابة تتابع اي قضية عمالية وانها منذ اسبوعين تتابع قضية العاملات في هذا المصنع بمدينة الحسن الصناعية بعد قرار الاغلاق وتمكنت من تتحصيل حقوق زهاء 150 عاملة في المصنع لا تزيد خدمتهن عن 4 سنوات وهي ما زالت تتابع عملية تحصيل حقوق باقي العاملات اللواتي تجاوزن ال 5 سنوات، وقال ان النقابة تسعى الى الوصول لصيغة تفاهم مع الشركة المالكة للمصنع لتحصيل حقوق العاملات بدلا من الذهاب للمحاكم، مؤكدا ان هناك عاملات تجاوزت اعمارهن 53 عاما ويعملن في المصنع منذ اكثر من 15 عاما وترفض مصانع اخرى تشغيلهن لكبر سنهن، ولم يبق لهن سوى 3 سنوات للحصول على تقاعد من الضمان الاجتماعي، كما قامت النقابة بالتواصل مع عدة مصانع في المدينة وتم تشغيل عدد منهن بالحد الادنى للاجور وهو 220 دينارا الا انهم رفضوا تشسغيل الفتيات اللواتي تزيد اعمارهن عن 45 عاما وان تمت الموافقة يتم فقط احتساب الحد الادنى للاجور بعد ان كن يتقاضين 260 دينارا وهذا من شأنه ان يخفض من مبلغ راتب تقاعد الضمان الاجتماعي. واشار العمراني الى ان بعض المصانع والشركات تمر بامور مالية صعبة ولا تحقق الربح المطلوب لكن ذلك ليس مبررا ان تبادر ادارة تلك الشركات بتسريح العمال والاستغناء عنهم ونقل استثماراتها للخارج خصوصا وان تلك المصانع كانت في سنوات سابقة تحقق ارباحا مرتفعة وما جرى على هذه الشركة يجري على شركات اخرى رغم علم النقابة ان بعض المصانع تحقق ارباحا جراء اتفاقيات موقعة مع دول اوروبا وامريكا وان على صاحب العمل ان يتحمل جزءا من التكاليف في اي ظروف صعبة ولا يسعى للاستغناء عن عماله.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :