أخر الأخبار

فنجان قهوة

07-02-2018 12:16 PM
عدد القراء : 55


نائب الرئيس اسعد الله صباحكم
الوطن والمواطن في حالة يأس وترقب لما سيحدث بعد قرارات الدوار الرابع برفع الدعم عن المشتقات البترولية وأسعار السلع ذات المساس المباشر بحياة المواطن ذلك القرار الذي إن صدر ومهما كان حجم الدعم المقدم للمواطنين فانه سيساهم في قتل 90% من أبناء الوطن في منازلهم فيا نائب الرئيس مهما أبديتم من أعذار وحجج واهنة لإقناع المواطن بان ذلك سيخرج الوطن من عنق الزجاجة الاقتصادية فلا جدوى من كل هذا الهراء فلديكم البدائل والابتعاد عن قوت المواطن الذي ربما يفجر الثورة حال المساس به بشكل مباشر.
يا معالي نائب الرئيس ما زال أبناء الوطن الذين رحبوا بتكليفكم المؤقت لرئاسة الحكومة محبطين ومصابين بخيبة أمل بعد أن اصطدمت برامجكم الحكومية بواقع غير الواقع الذي كنتم تدعون إليه وانتم في مجلس النواب وحتى في الوزارات التي تقلدتموها ولكن على ما يبدو كما يقول المواطنون (المنصب بغير) ولكن ليس لهذه الدرجة يا معالي نائب الرئيس فقد اعترضت سابقا على كثير من الممارسات للحكومات السابقة وهاانت معاليك تسلك نفس الطريق من فرض ضرائب جديدة ورفع اسعار وهذا دفع الشعب بان يغير انطباعه عنك والصورة التي رسمها لك اثناء اطلاقكم الكثير من الشعارات وانتم في مواقع اخرى بعيدا" عن الحكومة واغراءاتها معالي نائب الرئيس إن الوطن الأردني من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه إلى أغواره وكل زاوية فيه سيدعون عليك وعلى حكومتك العتيدة بان لا تدري درب الفلاح والنجاح ما دام همها القضاء على المواطن ومحاربته في لقمة عيشه وترك الفساد والمفسدين يصولون ويجولون وتعجز عن استرداد الملايين من مبالغ لا يعلمها إلا الله وفي الوقت ذاته هنالك رجال صادقون أوفياء للوطن وقيادته الهاشمية الحكيمة منذ ما يزيد على 40 عاما ولا يملك رغيف الخبز لأبنائه فالفاسد يكرم والمخلص يحرم فكر فيها يا نائب الرئيس وعد الى قواعدك الشعبية ا,التي انت منها والى اللقاء الأسبوع القادم.





تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع جريدة الشاهد الاسبوعية - الشاهد علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :